بالتعاون مع الهلال الأحمر..الجمعية العربية تُقدم ملابس العيد لأسر سورية متعففة

قدم الهلال الأحمر التركي بالتعاون مع الجمعية العربية،ملابس جديدة لعائلات سورية متعففة، بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك. وجرى تقديم 10 آلاف قطعة ملابس لما يقارب 5 آلاف شخص من الأسر العربية المقيمة في 9 ولايات تركية.

والولايات التي تم توزيع الملابس بها هي إسطنبول، وغازي عنتاب، وهطاي، وإزمير، وقيصري، وكليس، وبورصة، وأدرنة، ومرسين. وعبرت العائلات العربية، عن شكرها لكل من ساهم في هذه اللفتة. وقال رئيس الجمعية العربية في إسطنبول متين طوران الأربعاء، إن الملابس التي جرى توزيعها، تم جمع ثمنها من خلال حملة مساعدات للجمعيات العربية في تركيا، إضافة إلى شركة تركية (ترفص الإفصاح عن اسمها). وأضاف طوران للأناضول، أن حملات جمع التبرعات جرى تنظيمها في مقرات 22 جمعيّة عربية.

وأوضح أن هدف الحملة مساعدة أسر عربية، لا سيما الأطفال الفقراء والأيتام، مشيرًا أن الجمعيات العربية ستواصل تقديم المساعدات للأسر المحتاجة. وأعرب طوران، عن أمله “بأن تكون هناك مساعدات أكثر، لتتمكن الجمعيات من توزيعها على المحتاجين، لاسيما المواد الغذائية”.

وفي هذا الصدد أشار طوران، إلى أن “عدة جمعيات ومنظمات عربية ستقوم خلال أيام عيد الأضحى المبارك بتوزيع لحوم معلبة مقدمة من الهلال الأحمر التركي على العرب المحتاجين”.

بدوره اعتبر مدير جمعية “شام للأيتام” (فرع الفاتح) حسام ابراهيم، أن حملة توزيع الملابس “جاءت في وقتها بعد جائحة كورونا، بسبب حاجة بعض العائلات والأيتام لها بشكل كبير”. من جانبه قال نائب مدير منظمة “جنبا إلى جنب” لذوي الاحتياجات الخاصة (فرع اسطنبول) عبد الرحمن عبد الرحمن، إن “الأولوية في توزيع الملابس كانت للعائلات المؤلفة من أكثر من شخص، ولديها حالات من ذوي الاحتياجات الخاصة”.

وأشاد عبدالرحمن “بدور الهلال الأحمر التركي، والجمعية العربية في هذه الحملة”. وفي السياق، قال معتز شقلب، رئيس جمعية “البيت السوري” التي شاركت في حملة توزيع الملابس، “يتم حاليا تنظيم حملة توزيع سلال غذائية مقدمة من الهلال الأحمر التركي، إضافة إلى أنه سيتم خلال الأيام القادمة توزيع سلال تحتوي على منظفات ومعقمات على المحتاجين العرب”.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.

WhatsApp chat